الانتخابات العامة في بريطانيا

08/06/2017
الانتخابات المبكرة التي دعت إليها تيريزا ماي تمثل تحولا سياسيا كبيرا في بريطانيا فقد كان من المقرر أن تجرى الانتخابات المقبلة في بريطانيا في عام 2020 تجرى الانتخابات العامة في بريطانيا مرة كل خمس سنوات في شهر مايو أيار إلا في حال تصويت البرلمان بإجراء انتخابات مبكرة كما هو الحال الآن حيث نالت دعوة رئيسة الحكومة تريزا ماي لعقد انتخابات مبكرة موافقة أكثر من ثلثي النواب تقوم الانتخابات التشريعية البريطانية على نظام الأكثرية من سمات هذا النظام أنه يؤدي إلى ضمان تمثيل واسع للحزب الفائز بغالبية الأصوات بريطانيا مقسمة إلى ستمائة وخمسين دائرة انتخابية تشمل أربعة مناطق هي إنجلترا وويلز وأسكتلندا وايرلندا الشمالية لتشكل سويا المملكة المتحدة المرشحون يخوضون الانتخابات كأفراد ومن يفوز بالمقعد هو المرشح وليس الحزب كل حزب سياسي يحتسب مقاعده حسب عدد المرشحين الفائزين المنتمين إليه بعض المرشحين يخوضون الانتخابات دون الانتماء لأي حزب ويسمون مستقلين الحزب الذي يحصل على أكثر من نصف مقاعد هذا المجلس كما ترون أي 326 مقعدا أو يكون هو الحزب الفائز الذي يحق لزعيمه أن يتولى رئاسة الحكومة لكن ما الذي يحدث في حال عدم فوز حزب واحد بغالبية المقاعد ينتج عن ذلك ما يطلق عليه بالبرلمان المعلق وهنا بالإمكان إما تشكيل ائتلاف حكومي بين حزبين أو أكثر أو تشكيل حكومة أقلية من الحزب الحاصل على أكبر عدد من المقاعد لكن في هذه الحالة قد لا يتمكن الحزب الحاكم من ضمان الأصوات الكافية لتمرير تشريعات هامة مما قد يضطرهم إلى اللجوء إلى انتخابات عامة جديدة