المغرب يحتفل بأول أيام عيد الفطر المبارك

26/06/2017
ألبسة تقليدية بكل الألوان وإن كان اللون الأبيض هو الغالب وجموع من المصلين كبارا وصغارا يؤدون صلاة عيد الفطر في الأعياد بالقرب من العاصمة المغربية الرباط إنه العيد الصغير كما يسميه المغاربة الذين يحتفلون به كسائر المسلمين بعد شهر الصيام صلاة ودعاء من أجل أن يحفظ العلي القدير الزرع والعباد ودعوات أخرى لكي يعم السلم والسلام نهنئ الأمة الإسلامية جميعا بحلول عيد الفطر السعيد ونتمنى للأمة العربية النصر والتمكين بعد أداء صلاة العيد يرجع المغاربة إلى بيوتهم لتناول فطور العيد الذي لا يخلو من أطعمة تقليدية عمادها الحلوة والسكريات بينما يفضل الصغار وهم الأكثر ابتهاجا وفرحا بأجواء العيد التوجه إلى أماكن اللعب والمرح ولقاء الأصدقاء أماكن تواجدها قرب شواطئ البحر كما في الحدائق العامة أو في الازقة والحارات ومع قدوم العيد يسترجع المغاربة تقاليد أخرى راسخة في حياتهم اليومية حيث يقبل البعض منهم في أولى ساعات صباح العيد على الاستمتاع بفنجان قهوة الصباح في واحد من المقاهي الكثيرة التي تؤسس فضاءات المدن المغربية يستعيدون بذلك عادة تخلوا عنها طواعية خلال شهر الصيام ولسان حالهم يقول عام آخر قد ولى مع نهاية رمضان عبد المنعم العمراني الجزيرة الرباط