قائمة مطالب دول حصار قطر.. منطقية أم تعجيزية؟

23/06/2017
حصار وقبله مسلسل افتراءات ثم بعد نحو شهر من بداية الحملة على قطر قائمة مطالب هل هي منطقية وقابلة للتطبيق كما اشترطت الإدارة الأميركية أم تعجيزية وغير منطقية قرأها البعض على أنها إملاءات بالجملة وتناقضات تستحق الوقوف عندها قائمة لم تكن جاهزة سلفا بل جاءت تحت ضغط وإلحاح أميركي طلبت الخارجية الأميركية تلك الدول وبعد أسبوعين من الحصار بتقديم طلباتها لحل الأزمة الخليجية وكانت واشنطن واضحة عندما قالت إنها تنتظر مطالب منطقية وقابلة للتطبيق دول الحصار تريد من قطر الإغلاق الفوري للقاعدة العسكرية التركية القاعدة أنشئت في أوج الأزمة وبعد تصديق البرلمان التركي في السابع من الشهر الجاري على اتفاقية التعاون العسكري المشترك بين البلدين لم تكن القاعدة موجودة قبل اختراق موقع وكالة الأنباء القطرية وإغلاق الحدود في الخامس من يونيو الجاري ثم أين المنطق في تحديد معالم السياسة الخارجية والداخلية لدولة ذات سيادة يتساءل مراقبون الدوحة مطالبة بعدم التدخل في الشؤون الداخلية فماذا عن قائمة الإملاءات التي تفوق ويبقى تساؤل في عالم العلاقات الدولية بأي حق وتحت أي ظرف أو ميثاق تصدر دول قائمة مطالب لدولة أخرى الدوحة مطالبة بقطع علاقاتها مع الإخوان الإخوان نفسهم ممثلون في برلمانات بعض الدول الخليجية والكلام لوزير الخارجية الأميركي أما بالنسبة للعلاقة مع حركة حماس ألم يستقبل نظام الرئيس السيسي قيادات في الحركة قبل فترة وفعلت الرياض الأمر ذاته خلال اتفاق مكة بين فتح وحماس نتحدث عن نفس الحركة التي تقاوم الاحتلال الإسرائيلي يريدون أيضا تكميم الأفواه وإغلاق قناة الجزيرة ألم تذكرهم الدوحة على لسان وزير خارجيتها أن الشبكة الإعلامية شأن داخلي دول الحصار توضح أن هذه الطلبات يجب الموافقة عليها في غضون عشرة أيام من تاريخ تقديمها وإلا اعتبرت لاغية فهل هو تهديد ضمني كما يرى البعض وماذا يراد من الدوحة القبول أو الرفض وما المطلوب بعد أي من الخيارين هل استنفدت كل فرص الحوار أم لا يراد أصلا أن تحل الأزمة بالتي هي أحسن سياسة جر الأمور إلى الهاوية في الخليج هل ستستمر أكثر من عاقل يوقفها قبل فوات الأوان