هذا الصباح- آيسلندا.. بلاد الشمس في منتصف الليل

21/06/2017
آيسلندا إحدى جزر أوروبا في شمال المحيط الأطلسي تعرف باسم بلد النار والثلج وذلك لكونها بلدا نشاطا بركانيا يضم ما يزيد عن 200 بركان فيما يشكل الجليد أكثر من عشر مساحة البلاد تغطي الأنهار الجليدية نحو اثني عشر في المائة من مساحة آيسلندا ما يجعلها وجهة سياحية مثالية لعشاق السياحة الشتوية كما تشتهر هذه الأنهار الجليدية بينابيع المياه الحارة التي تتدفق وسط الجليد سينتشر الدخان والبخار فوق ما يضفي منظرا ساحرا في مختلف الأماكن ومن تناقضات هذه الدولة أيضا أنها تعرف ببلاد شمس منتصف الليل إذ يستمر نهارها أربعة وعشرين ساعة في شهر يوليو أما في شهر كانون الأول ديسمبر فالنهار مظلم كالليل تماما رغم أننا لا نسمع كثيرا عن هذه الدولة الجزر في المحافل السياسية والاقتصادية أو داخل الصراعات الدولية تمكنت من تصدر بعض المؤشرات العالمية بالإضافة إلى كونها بلدا آمنا ينعم بالحرية والسلام بشكل يثير الاستغراب فالناس هنا يؤمنون بمقولة اعمل بصمت وليكن نجاحك ضجيجك وهكذا هي آيسلندا المزدانة بجمال الطبيعة فضلا عن الفن والثقافة يجعلها تتصدر مراكز متقدمة في المؤشرات الإيجابية العالمية