إقبال دولي على المشاركة بمنتدى سان بطرسبرغ

02/06/2017
تزدحم أروقة منتدى سان بطرسبرغ الاقتصادي الدولي لكبار رجال الأعمال وممثلي الشركات العالمية والساسة والخبراء يشهد المنتدى هذا العام إقبالا كبيرا خلافا لمرحلة مضت اتسمت بالركود بسبب العقوبات الدولية التي فرضت على روسيا الخوف من العقوبات كان واضحا في البداية حيث كان منتدى عام 2014 متواضعا فكثيرون لم يحضروا لكن رجال الأعمال تأقلموا مع الوضع في إمكانيات الاقتصاد الروسي كبيرة إمكانات تعكسها على ما يبدو دراسات أجرتها شركة إرنست إنديانا الأميركية أظهرت أن روسيا العام الماضي المرتبة السابعة ضمن تصنيف أكثر الدول الأوروبية استقطابا للاستثمارات الدولية مقارنة مع عام 2005 وكان الاقتصاد الروسي نمى في الربع الأخير من العام الماضي بسلاسة أعشار في المائة عقد للتمرد عامين جراء تهاوي أسعار النفط وتداعيات العقوبات هو يعبر عن متانه وقوة اقتصاد روسيا وبالتالي هذا المنتدى للدول العربية الاقتصاد الروسي في مرحلة النمو وهنا يمكن كسب أموال لا يمكن الحصول عليها في أية دولة فهناك المشاريع الضخمة والأراضي التي لم تستغل ناهيك عن الثروات الطبيعية تميز المنتدى هذا العام بتنوع مواضيعه وشموليتها وقد ظهرت فيه آفاق جديدة تحاول روسيا من خلالها جذب المستثمر الأجنبي كتطوير التكنولوجيا النووية وتنمية خدمات الفضاء وتدشين اقتصاد جديد في الشرق الأقصى الروسي واستغلال إمكانيات الاقتصاد الرقمي وإمكانياته منظمة بريكس في التكامل الاقتصادي يطلق البعض على هذا المنتدى منتدى دافوس الروسي وذلك نظرا لحجمه ومستوى التمثيل فيه بينما يعتبره آخرون مجرد محاولة من قبل روسيا لمنافسة منتدى دافوس وتشكيل منتدى روسي بديل له معني بالاقتصاد الروسي رانيا دريدي الجزيرة سانت بطرسبرغ