منظمة كندية تكافح ظاهرة هدر الطعام

17/06/2017
هذه المواد الغذائية ليست للبيع وهي طازجة وصالحة للاستهلاك البشري جمعت بقية المواد المخزنة هنا قبل انتهاء صلاحيتها من سلسلة متاجر كبرى والمزارعين ومن الفنادق والمطاعم الطعام المهدر في كندا بإمكانه إطعام الجميع في هذه البلاد نحن نقدم غذاء بقيمة 24 مليون دولار سنويا بمدينة تورنتو ننقذ الغذاء قبل تحوله إلى فضلات وغاز الميثان مضر للبيئة تحت شعار لا للتبذير ولا للجوع يقوم هؤلاء العمال بتحميل الاغذيه في الشاحنات بعناية فائقة بالإضافة إلى الخضراوات والفواكه هناك لحوم وأسماك ومعلبات تنطلق ثماني شاحنات يوميا إلى وجهات مختلفة لتوزيع نحو خمسمائة طن من المواد الغذائية شهريا لأكثر من مائتي منظمة خيرية أول المتلقين هو مطبخ خيري بإشراف طباخ محترف حيث يقوم باختيار ما يريده ثم يبدأ في إعداد الطعام نعد ما يقارب من أربعمائة وجبة غذاء ونخزنها ثم نعيدها للمنظمة التي تتولى توزيعها للبرامج الاجتماعية المختلفة محطة توقف أخرى لهذه المنظمة التي تطعم حوالي مائة وخمسين مشردا وكبار السن وذوي الدخل المحدود فهدف هذه البرامج هو الانتفاع من الغذاء المهدر وإعطاؤه لمن يستحق بلغت قيمة الغذاء المهدر في كندا العام المنصرم نحو ثلاثين مليار دولار أميركي وخلصت المنظمات غير الحكومية إلى أن تبديد الطعام والإفراط في استهلاكه من أسباب أزمة الغذاء في العالم وتبقى المخازن ممتلئة بما لذ وطاب وللحد من هدر الطعام تنصح المنظمة بتغيير عادات الشراء وتخزين الغذاء لكي هدرا ويرمى في حاويات القمامة عمر آل صالح الجزيرة تورنتو