لجنة برلمانية مصرية: تيران وصنافير للسعودية

13/06/2017
لم تعني هذه الأصوات التي هتفت بملء الأفواه بان جزيرتي تيران وصنافير مصريتان شيئا لدى اللجنة التشريعية والدستورية في مجلس النواب المصري فقد أقرت اللجنة اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية التي نصت على نقل تبعية الجزيرتين المصريتين إلى السعودية ولم يجد رئيس اللجنة وهو رئيس مجلس النواب علي عبد العال أي حرج في إغلاق باب المناقشة عنده اتساع نطاق الاحتجاجات وعلو الهتافات داخل اللجنة المعروف أن قوى سياسية وشعبية مصرية عديدة اعترضت على مبدأ مناقشة المجلس للاتفاقية مع وجود حكم قضائي من المحكمة الإدارية العليا ببطلانها وترى في الموافقة على الاتفاقية خيانة وطنية تستوجب إسقاط النظام كانت المحكمة الإدارية العليا قد أصدرت في السادس عشر من يناير الماضي حكما نهائيا ببطلان توقيع الاتفاقية التي تضمنت نقل تبعية جزيرتي تيران وصنافير إلى السعودية وحينها نقل التلفزيون المصري على الهواء مباشرة رفض المحكمة وهي أعلى جهة للطعون الإدارية وأحكامها نهائية للطعن الذي قدمته الهيئة التي تمثل الحكومة أصبح الموضوع الآن بين يدي الجلسة العامة لمجلس النواب المجلس الذي يتهم رئيسه علي عبد العال الأعضاء المعارضين للاتفاقية بالتخطيط لإحداث فوضى ويصف وزير شؤونه عمر مروان الحديث عن صدور أحكام نهائية من القضاء بأنه منقوص ويرى أنه رغم صدور أحكام قضائية فإن هناك رقابة برلمانية مختلفة عن الرقابة القضائية الرئيس عبد الفتاح السيسي عشان هو رئيس الأركان للقوات المسلحة يأخذ الخطوات دي لا والله هو يحاسب لانه اجرم في حقي واجرم في حق القوات المسلحة واجرم في حق الشعب المصري وبين كل ذلك ينتظر المصريون إلى من تؤول الجزيرتان الواقعتان في مدخل خليج العقبة بالبحر الأحمر وإن كانت قرائن الأحوال تسألهم ماذا ينتظرون