العراق يعلن استعادة حي الزنجيلي بالموصل

13/06/2017
تتحدث الصور من الموصل عن ماساة ومعارك وتدمير بنية المدينة فالحرب ليست بين الأحياء فقط بل هي بين البيوت وفيها تقدم بطيء لقوات الجيش العراقي وقصف مكثف بالطائرات والصواريخ والمدافع وحجم الدمار في ازدياد تتحدث القوات الأمنية عن السيطرة بالكامل على حي مهم في الموصل وهو حي الزنجيلي كانت تخوض فيه معارك منذ نحو عشرين يوما وهو حي يطل جغرافيا على المدينة القديمة سيطرت قوات الأمن على الحي وهي تتقدم باتجاه حي الشفاء وتقول إنها بعد أن تنتهي من السيطرة على حي الشفاء تكون المعركة الأخيرة قد انطلقت معركة المدينة القديمة اذ يختبئ فيها ما بقي من مسلحي تنظيم الدولة هناك لكن ثمن المعارك باهظ فعلا وأهم ما في ذلك مئات الآلاف من المدنيين فالمدينة القديمة ومناطقها المجاورة مزدحمة للغاية بيوت صغيرة وقديمة وأزقة متوارثة يقطنها كثيرون فالموصل ثانية أكبر مدينة في العراق من حيث عدد السكان بعد العاصمة بغداد ذاك مشهد للعائلات يحاول هذا الرجل نقل عائلته أطفاله الصغار وذويه الكبار الذين لا قدرة لهم على الحركة لكنه ينقلهم من حائط حائط وعيونه تترقب قناصة هنا أو هناك بعض أهل الموصل يتمكن بشق الأنفس من الخروج كان قد مر بصعوبات خطيرة لكنه وكما يقال قد كتب له عمر جديد حيث وصل إلى مرحلة أخرى من الشتات مرحلة السكن في المخيمات وهي على كل حال تعتبر حياة أخرى بعيدا عن القصف