هذا الصباح-آلاف الأتراك والسوريين ينظمون إفطارا جماعيا بغازي عنتاب

12/06/2017
تجمع أكثر من ثلاثة آلاف سوري وتركي على مائدة رمضانية واحدة في ساحة شهيرة في قلب المنطقة الأثرية بمدينة غازي عنتاب التركية الإفطار الجماعي أقيم بالتعاون بين الهيئة العالمية للإغاثة والتنمية وفريق تلاحم الكويتي وبلدية شاهين به نريد الفعالية هذه تهدف إلى تعزيز قيم الإنسانية والأخوة لدى السوريين والأتراك هذه الرحلة تؤكد على التعايش والشراكة رسالة الدعم والتضامن التي نحتاجها في مثل هذه الفعاليات مثل هذه المناسبة الرمضانية يستهدف النشاط توفير الإفطار الرمضاني للفئات الأكثر حاجة وهو واحد من أكبر فعاليات الإفطار الجماعي في الولاية تجهز البلديات آلاف الوجبات يوميا ولا يقتصر التوزيع على مكان واحد فقط توجد مواقع عدة في المدينة تقدم الإفطار للصائمين خلال الشهر الفضيل يأتي الناس إلى هذا المكان من كل مناطق مدينة غازي عنتاب مائدة الإفطار تضم الجميع من فقراء وأغنياء كما أننا ندعو جميع السوريين إلى الإفطار والغاية هي التلاحم والترابط بين الناس حان موعد أذان المغرب وأعلن المدفع الإفطار بعد 16 ساعة من الصيام ابتلت العروق وارتفعت الأيدي بالدعاء والابتهال عائلة أبو مصطفى القادمة من سوريا تقاسمت المائدة مع عائلة تركية ففي تركيا يعيش حوالي ثلاثة ملايين سوري منهم ما يقارب الثلاثمائة ألف في مدينة غازي عنتاب وحدها الإفطار الجماعي يعيد بعض البهجة العائلات السورية التي فقدت فرحة لمة الأسرة في رمضان في بلدها الأم في هذا المكان اجتمعنا وتناولنا طعام الإفطار سويا إنه أمر جيد جدا وأدعو الله أن يرزق من قام بهذا العمل يبدو من الصعب في هذا المكان التمييز ما بين التركي والسوري إذ أن أهم ما يحققه الإفطار الرمضاني الجماعي هو تعزيز روح الألفة والمودة بين الناس من مدينة غازي عنتاب جنوب تركيا