أيدارا مرشح فرنسي سنغالي الأصل يطمح لدخول البرلمان

10/06/2017
اسمي ألكسندر ايدارا أنا مرشح حركة الجمهورية إلى الأمام في أوبرفيلييه وبنتا أمثل إيمانويل ماكرون ولدت في السنغال حيث كابرت ثم درست الرياضيات والعلوم في فرنسا في ستراسبورغ ثم التحقت بالمدرسة العليا للإدارة وصرت موظفا في الدولة الفرنسية مساري إذن هو مسار طفل خريج مدرسة الجمهورية آمنت بأهمية المدرسة وبقيمة العمل وهو ما جعلني مرشحا اليوم لكي أكون مثالا للأطفال والشباب الفرنسيين ذوي الأصول الأجنبية أريد أن أقول لهم إنه يمكنهم العمل والنجاح في فرنسا كنت دائما مناضلا يساريا مؤمنا بالمساواة ومكافحة الفقر وبمساعدة البلدان الفقيرة نشطت مع الحزب الاشتراكي قبل أن أغادره لأنني لم أجد فيه ما كنت أبحث عنه ثم انضممت إلى حركة الجمهورية إلى الأمام التي كانت حركة جديدة عندها بدأت مرحلة العمل الميداني حيث أقابل المواطنين وأتحدث إليهم محاولا إقناعهم بدعمنا لنحقق لهم المساواة والقدرة الشرائية والأمن ولتلميع صورة فرنسا على المستوى الدولي انضمامي إلى هذه الحركة العام الماضي مكنني من النشاط في الحملة الانتخابية للرئيس ماكرون الذي حصل على نتائج جيدة هنا أنا فخور بحمل آمال الأغلبية البرلمانية المستقبلية وبالعمل هنا في بانتان حيث أقوم بحملة يوميا لكي نمكن إيمانويل ماكرون من تحصيل أكبر عدد ممكن من النواب ليتمكن من تنفيذ سياساته