هذا الصباح-حلفتي التركية غارقة تحت مياه الفرات

01/06/2017
مئذنة طافية على وجه الماء وأسقف لا عماد لها وستار النهر يحجب تحته مدينة كاملة فاض عليها غمرها لتصبح أسطورة يدعوها أهلها الجنة المفقودة حلفتي تقع بالقرب من مدينة شانلي أورفا جنوب تركيا حفظت هذه البلدة الوادعة على آثارها ومعالمها التاريخية على الرغم مما اعتراها من عوامل التعرية الطبيعية وغمر نهر الفرات لها بعد إنشاء السد بالقرب منها توفر وسائل النقل البحرية المختلفة أخيرا أصبح بإمكاننا الوصول إلى الأماكن التاريخية التي لم نصل إليها سابقا كي يستطيع الناس القادمون من خارج المدينة رؤية المكان والتعرف على ثقافته وتاريخه تعد بيوت حليفتي من أهم الأمثلة على الإمارة الحجرية حيث بنيت هذه البيوت من الأحجار الخاصة بحلفتي يحتوي على فناء كبير وتشرف كل البيوت على مناظر متعددة زوايا لنهر الفرات جسرا يربط بين ضفتي الفرات ويزين المدينة لذا يسمى الكردان أي العقد باللغة العربية قلعتها التاريخية فتقع تقريبا في منتصف التي تحولت إلى شبه الجزيرة لا يمكن الاقتراب منها 90 في المائة من سكان حليفتي انتقلوا إلى أماكن أخرى واستقروا في غازي عنتاب وأوفى سابقا كنا نزرع الفواكهة الرمان والعنب والخوخ والجوز ونهتم بالحيوانات أما الآن فلم يبق من القرية إلا بعض البيوت في الأماكن المرتفعة مدينة الهدوء والاحزان كما وصفها شعرائها تشتهر بأندر وردة في الوجود وردة سوداء لا تنبت في أي منطقة في العالم إلا في حلفتي الجزيرة جنوب تركيا