تنظيم الدولة يتبنى هجوما على منتجع بمانيلا

01/06/2017
تنظيم الدولة يضرب في قلب العاصمة الفلبينية مانيلا استهدف فندق ريتشموند السياحي أحد المنتجعات المشهورة في العاصمة الفلبينية في ساعات الليل أخيرا شهود عيان قالوا إنهم سمعوا إطلاق رصاص وانفجار في الطابق الثاني من المبنى شهود آخرون قالوا أنهم لمحوا رجال ملثمين في المكان إضافة إلى وحدات أمنية فلبينية وما هي إلا لحظات حتى فرض الجيش الفلبيني سيطرته على الأوضاع في المنتجع يهاجم تنظيم الدولة مانيلا تحت وطأة ضغوط الجيش عليه في مدينة مراوي جنوب البلاد تحدث عن حسم المعركة خلال اليومين القادمين في المدينة عشرات المدرعات وناقلات الجنود شوهدت تصل إلى القاعدة العسكرية في مراحل قادمة من أقاليم أخرى في مسعى لحسم المعركة يشار إلى أن الأحكام العرفية المفروضة في الجزيرة مندناو بكل أقاليمها وتسكنها أغلبية مسلمي البلاد وكان الرئيس الفلبيني صرح في وقت سابق أنه لا يستبعد أن يوسع الأحكام العرفية لتشمل جميع أنحاء البلاد في حال تدهور الوضع الأمني