إقالة أربعة ضباط على خلفية تفجير كابل

01/06/2017
كابل تستفيق من صدمتها بعد تفجير ضخم سمي هنا بالفاجعة فبعد اختراق أمني كشف هشاشة الإجراءات الوقائية في منطقة شديدة التحصين بدت العاصمة الأفغانية عرضة لهجمات مماثلة وتزايدت اتهامات خبراء عسكريين بأن الفاعل لم يبتعد عن دول الجوار لباكستان ليست فقط باكستان إيران أيضا متورطة بشكل خفي وبسرية للغاية وذلك بتدريب حركة طالبان وتسليحها ودعمها غضب الشارع الأفغاني جاء بعد ساعات من التفجير وطلب المحتجون بدحر حركة طالبان ومعاقبة باكستان وإقالة مسؤولين أمنيين ليس من المروءة أن نجلس في بيوتنا وكل يوم ننتظر الموت وتراقب مع أناس ما يأتي الرئيس ليندد بالحادث نطالب بإعدام جميع أفراد طالبان في السجون يقول الخبراء إن الساحة الأفغانية باتت مسرحا لأجهزة استخبارات إقليمية وعالمية منذ سقوط حركة طالبان عام 2001 بينما يأمل المواطن الأفغاني ألا تكون بلاده مكانا لتصفية حسابات خارجية مطالبات شعبية بالقصاص وإقالة مسؤولين أمنيين بعد التفجير الدامي في الحي الدبلوماسي في بلد قدره أن يخرج من صراع ناصر شديد الجزيرة كابول