مون جيه إين رئيسا لكوريا الجنوبية

09/05/2017
كوريا الجنوبية تنتخب رئيسا جديدا لها فبعد أشهر من عزل وسجن الرئيسة بال غون هي إثر إدانتها في قضايا فساد تتعلق باستغلال نفوذها وتسريب أسرار حكومية أظهرت نتائج انتخابات الرئاسة فوز مرشح الحزب الديمقراطي الليبرالي مون جاي ان برئاسة الجمهورية حيث تنافس الخاسر في الانتخابات الماضية عام 2012 مع ثلاثة عشر مرشحا آخرين أبرزهم من حزب كوريا للحرية المحافظ وحزب الشعب وحزب يسار الوسط وحسب مصادر عدة فقد حصل على 41 من إجمالي أصوات الناخبين فيما حل هونغ جون كيو المنتمي لحزب الرئيسة المعزولة بار غون هب ثانيا بنحو 23 من إجمالي الأصوات هي مرحلة جديدة ربما تشهدها كوريا الجنوبية في سياستها الخارجية مع الدول الإقليمية ودول الجوار لاسيما مع جارتها كوريا الشمالية والولايات المتحدة الأميركية فالرجل كان قد استنكر بشدة نشر منظومة ساد الصاروخية الأميركية على أراضي بلاده فضلا عن أفكاره وسياساته التي تتعلق بالأساس بتبني أسلوب الحوار مع كوريا الشمالية وتخفيف التوتر الدائر في شبه الجزيرة الكورية عبر تخفيض العقوبات التي فرضتها سول على جارتها الشمالية منذ عقد من الزمان