هدوء حذر في مناطق الاشتباك بريف حمص

07/05/2017
نحن هنا في أقرب نقطة بين قوات النظام مقاتلي المعارضة المسلحة في إحدى مدن ريف حمص الشمالي طبعا فيما مضى أو قبل دخول اتفاق استانا حيز التنفيذ كان من الصعب جدا الوصول إلى هذه المنطقة بسبب الاشتباكات المتواصلة والمتكررة بين مقاتلي المعارضة وقوات النظام اليوم هذه المنطقة تشهد نوعا ما حالة من الهدوء النسبي بعد دخول الاتفاق حيز التنفيذ مقاتلي المعارضة في هذا المكان يؤكدون أنهم على أتم الجاهزية والاستعداد في حال حاولت قوات النظام استغلال وقف إطلاق النار والتقدم باتجاه مواقعهم طبعا هذا الحاجز قام بخرق هذا الاتفاق أو هذه الهدنة عدة مرات عبر قصفه لمنطقة الحولة والقرى المحيطة بها بالمدفعية الثقيلة مما تسبب بسقوط عدد من المدنيين جرحى معظم المنطقة بعد دخول اتفاق استانا حيز التنفيذ تشهد نوعا ما حالة من الهدوء حالة من طبعا من الهدوء النسبي المدنيون في هذه المنطقة بات الآن بإمكانهم ربما عيش حياة نوعا ما طبيعية مقارنة بالأيام السابقة والأيام التي كانت فيها قوات النظام تقصفهم بشكل متكرر وبشكل يومي جلال سليمان الجزيرة