الموت يهدد آلاف الأطفال بالصومال نتيجة سوء التغذية

07/05/2017
وجهها ذابل يسفر عن مكامن المرض فيها ومعاناتها لا تزال مستمرة منذ أن جاءت إلى المستشفى في غيبوبة كاملة تشخيص الأطباء لمرضى طفلة في الثانية من عمرها يتحدث عن نقص حاد في التغذية أدى إلى الإصابة بالإسهال والالتهاب الرئوي قلص من وزنها إلى ستة كيلوغرامات فقط أي وزن رضيع في شهره الثالث حالها كحال كثيرين في الصومال ممن تأثروا بموجة الجفاف انتشر الإسهال والتقيؤ بين الأطفال في قريتنا وبعضهم مريض مرضا شديدا يستقبل هذا المستشفى في منطقة هرغيسا فوق طاقته الاستيعابية من الأطفال المرضى لاسيما أولئك القادمين من الألياف ويسود قلق بين الأطباء من ارتفاع أعداد المرضى الأطفال في مثل هذه الظروف كانت هناك حالات قليلة الآن والأعداد في ازدياد بفعل الجفاف انتقل آلاف الأشخاص من قراهم إلى مخيمات مؤقتة في المناطق الحضرية حيث يمكنهم الحصول على المساعدة وحول منطقة هيرغيسا تعيش نحو أربعمائة أسرة جاءت من مناطق مختلفة كانت الأكثر تضررا من الجفاف جفاف أهلك الضرع والزرع وفقدت البلاد بسببه ثلثي اقتصادها في الماشية والزراعة والخوف يزداد أن تفقد تبعا لذلك كثيرا من أرواح شعب تحمل فوق طاقته أزمات الفقر والحرب والجوع