هذا الصباح-أسمن امرأة تغادر الهند بحثا عن علاج

06/05/2017
عشرات الصحفيين والمصورين تقاطروا على هذا المستشفى بمدينة مومباي الهندية في انتظار مريضة استثنائية بكل المقاييس إنها المصرية إيمان أحمد عبد العاطي أسمن امرأة في العالم لوزن يصل إلى خمسمائة كيلوغرام غادرت إيمان الهند بعد خضوعها لعملية جراحية تمثلت في تكميم نحو خمسة وسبعين في المئة من معدتها لينقص وزنها تدريجيا أما محطتها القادمة فهي أبوظبي حيث ستخضع لجولات مطولة من العلاج والجراحات خضعت لنظام غذائي دقيق يعتمد على مكملات غذائية خاصة كما خضعت لرقابة دقيقة طوال مكوثها في المستشفى خلص الأطباء الهنود في النهاية إلى أن إيمان تعاني من خلل جيني نادر لا علاج له حتى الآن على الأقل وأضافوا أن الجراحة التي أجريت لها لا تتعامل مع هذه المشكلة هو المرض الذي أوصل إيمان إلى هذا الوزن الضخم فهذا الجيل يعمل على توفير بروتين يسمى مستقبلات اللبتين والتي تساعد في تنظيم وزن الجسم كما أنها تتحكم في الجوع والعطش فضلا عن وظائف أخرى مثل النوم ودرجة حرارة الجسم رحلة علاج طويلة تنتظر إيمان التي تأمل أن لا تعود إلى سابق عهدها حبيسة في غرفة لم تغادرها طوال ربع قرن