هدوء نسبي في محافظتي درعا والقنيطرة

06/05/2017
في اليوم الأول بعد دخول اتفاق استانا الخاص بخفض التصعيد حيز التنفيذ دخلنا إلى حي المنشية بدرعا تبدو الأجواء هادئة نسبيا مقارنة بالأشهر الثلاثة الماضية والتي شهدت مواجهات مستمرة بين جيش النظام والمدعوم بعناصر من حزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني وقوات المعارضة التي تمكنت من السيطرة على معظم أجزاء هذا الحي هذا الحي له أهمية إستراتيجية كونه مطل على الأحياء التي يسيطر عليها النظام في مركز المدينة بالإضافة إلى أن الحي يقع بالقرب من الحدود الأردنية وهو آخر نقطة لقوات النظام في أحياء درعا البلد والتي انطلقت منها الثورة السورية قد تكون هذه النقطة هي النقطة نقطة التوتر الأبرز في الجنوب السوري وذلك كون قوات المعارضة وجيش النظام هي في مواجهة مباشرة ولم يتم تثبيت نقاط دفاعية لقوات المعارضة في النقاط التي تقدمت إليها مؤخرا أيضا قوات النظام لم تثبت خطوطا دفاعية في النقاط التي تراجعت إليها مؤخرا عمرو الحوراني الجزيرة من داخل حي المنشية بدرعا