زوج ملكة بريطانيا يعتزل العمل العام

04/05/2017
منذ أن نتخلى عن مستقبل واعد كان في انتظاره في سلاح البحرية البريطانية من أجل الزواج من الملكة لم يتوقف عمل الأمير فيليب ونشاطه العام ليمتد لنحو سبعة عقود نشاطات الأمير في المجال العام لا تكاد تتوقف ففي عام 2016 احتلت الاجتماعات الرسمية والزيارات نحو مائة وعشرة أيام من العام وهو نشاط يتفوق فيه على كثير من الشخصيات الشابة في الأسرة الملكية الشخص الأكثر خبرة في العالم في إزاحة هذه الستائر بالنظر إلى أنه سيكمل 96 عاما الشهر المقبل فهذا ليس مفاجئا فالرجل يتحدث عن التوقف عن العمل العام منذ أن كان في التسعين وأعتقد أن العامة يشاطرونه الرأي من الصعب بالفعل وجود من يعتقد بخلاف ذلك فالرجل هو صاحب الرقم القياسي في طول الخدمة كزوج للملكة في تاريخ بريطانيا أعتقد أن الوقت قد حان يتقاعد ويستريح ويستمتع بوقته أدى عملا عظيما للملكة ولشعبه أتمنى له التوفيق الذي قدمه لهذا البلد ماذا يمكن أن أقول لا أذكر له أي إنجازات أما جيل الشباب فربما يعرف بعضه الأمير فيليب من خلال جائزة دوق أدنبرة التي ساهمت في بناء شخصية كثير من طلاب المدارس والجامعات في مائة وأربعين دولة لستة عقود وهي منافسة تمزج بين الاستكشاف والعمل التطوعي والمهارات الشخصية والقدرات البدنية على الجانب الآخر من الصورة أمير اشتهر بتعليقاته الساخرة والمثيرة للجدل والانتقاد أحيانا أمير ظلت الإشاعات تطارده بوجود نساء أخريات في حياته رغم الحب الكبير والعميق بينه وبين الملكة لطالما كان فيليب الزوج المناسب للملكة والمتوافقة تماما معها فهو يمثل الشخصية الجريئة والحاسمة والواثقة التي كانت بحاجة إليها لكن في الوقت ذاته لم تتوقف الإشاعات عن وجود نساء أخريات في حياته قرر فيليب الابتعاد عن الأضواء وله من الأبناء 4 أشهرهم الأمير تشارلز الذي يعتقد أنه قد يملأ الفراغ الذي تركه والده ومن الأحفاد ثمانية أشهر الأميران وليام وهاري أمان الله الغنيم الجزيرة لندن