هذا الصباح- العمل الخيري برمضان في سلطنة عمان

27/05/2017
عشرات الجمعيات والفرق التطوعية تتحرك هذه الأيام في كل ولايات السلطنة لمساعدة المحتاجين وتقديم العون والرعاية لأبناء المجتمع تتوزع المهام بين التوعية والخدمة البيئية وتقديم المساعدات المالية والعينية والاهتمام بالمرضى والأيتام والعجزة معظم أعضاء هذه الفرق من الشباب الذين بدؤوا إجازاتهم الصيفية ويرغبون في استغلالها على نحو يمكنهم من تقديم المساعدة إلى المجتمع مشروعنا هو في بيتنا صائم جديد وهو مشروع حصري لمجموعة إطار التطوعية ونعمل به للسنة الثالثة على التوالي وهو مشروع يهدف إلى تعويد الطفل على الصيام وتشجيعه على الصيام وأيضا يوجد لدينا أنشطة مختلفة من ضمن برامج هذه الحملة وهي تعويد الطفل على الصلاة وغرس الإسلام في وأخلاقيات المسلم مثل المواظبة على الصلوات احترام الوالدين وغيرها الكثير الاهتمام الأكبر لهذه الفرق هو توزيع المساعدات المالية والغذائية على المحتاجين خاصة مع دخول شهر رمضان المبارك إلى جانب المساعدة في دفع فواتير الماء والكهرباء وشراء الأدوات الكهربائية وتقوم بعض هذه الفرق بتشييد البيوت وترميمها وتحسين المواد المستخدمة في المطابخ وأصبحت هذه الجهود عونا كبيرا للأسر المحتاجة هي كانت مبادرة من أربع شباب من ولاية معسرة بجهودهم الذاتية والإغاثة اليوم وصل الفريق ل90 متطوع مما أدى إلى شهرة الفريق والناس حبوا إنهم يشاركون بالفريق زادت الأعضاء وزاد إقبال الأعضاء الفريق فئة الأيتام والمرضى والعجزة لها نصيب الأسد من الاهتمام والرعاية وأصبحت لها فرق متخصصة تقوم بخدمتها وتقديم العون والمساعدة إلى أفرادها أينما كانوا أضحت الجهود التطوعية أسلوب حياة لكثير من أبناء هذا الجيل الذين يبادرون بتقديم الخدمات للمحتاجين ويساعدون المؤسسات الرسمية في توفير العيش الكريم وبذل العطاء للوطن والمواطنين ومنهم بحاجة لمساعدة من بلدان أخرى الجزيرة