عـاجـل: الجيش الإسرائيلي يقول إن أكثر من 50 قذيفة صاروخية أطلقت باتجاه إسرائيل منذ صباح اليوم

مسؤولون أميركيون بحملة ترمب أمام التحقيقات

27/05/2017
وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب التحقيقات المتعلقة بروسيا بأنها أسوأ مطاردة لسياسي في التاريخ الأميركي وهي الآن تطال صهره جريد كوشنير المدعو للمثول أمام مكتب التحقيقات الفيدرالية الأميركي صحيفة واشنطن بوست ونقلا عن مسؤولين أميركيين أشارت إلى أن كوشنير عرض إقامة قناة تواصل سرية مع الكرملين خلال لقاء جمعه في مطلع كانون الأول ديسمبر من العام الماضي مع السفير الروسي في واشنطن وعقد في بورتلاند في نيويورك الاستخبارات الأميركية علمت من خلال تنصتها على المحادثات أن كوشنر اقترح استخدام منشآت دبلوماسية روسية في الولايات المتحدة لحماية تلك القناة من المراقبة شبكة سي ان ان وصحيفة نيويورك تايمز ذكرت أن جيف سيشنز وزير العدل الحالي في الولايات المتحدة إضافة إلى كوشنير لم يكشف عن اجتماعاتهما مع مسؤولين روس وذلك في سجلاتهما الأمنية المحققون الفيدراليون مهتمون بمعرفة المزيد عن اجتماعات كوشنير ومنها مع المصرفي الروسي سيرغي لافروف الذي يرأس بنكا يخضع لعقوبات أميركية وذلك منذ 2014 تقول تقارير إن أربعة مساعدين سابقين في حملة ترامب أو مستشارين يخضعون لتحقيق الاف بي اي بينهم مايكل فلين مستشار الأمن القومي السابق الذي أقاله ترمب بعد أربعة وعشرين يوما على تعيينه لعدم كشفه عن حقيقة اجتماعاته مع السفير الروسي كما يشمل التحقيق أيضا أعضاء آخرين في حملة ترمب بينهم مدير حملته الانتخابية السابق بول إضافة لهم كل من مستشارا ترمب روجر ستون ومستشار الحملة السابق كارتر يشرف على التحقيق في العلاقات المفترضة بين حملة وإدارة ترمب مع الروس روبرت مولر المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي الذي منح صلاحيات واسعة وذلك لمتابعة القضية يأتي ذلك بعد إقالة جيمس كومي بشكل مفاجئ من إدارة مكتب التحقيقات الفيدرالي وذلك في التاسع من مايو أيار الحالي اذ ترتقب شهادة وشيكة أمام لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ هذه اللجنة طلبت من الفريق السياسي للرئيس ترمب تقديم جميع المستندات المتعلقة بروسيا من رسائل إلكترونية وتسجيلات هاتفية منذ إطلاق حملته الانتخابية في حزيران يونيو 2015 ويبقى السؤال الرئيسي أمام الاف بي اي يتعلق بما إذا كانت حملة ترامب أقامت اتصالات مع روسيا في جهودها للتأثير على الانتخابات الأميركية