تعليق إضراب الأسرى بعد تفاهمات مع السجون الإسرائيلية

27/05/2017
فرحة لا تضاهيها فرحة فرحة بعودة الأبناء للحياة بعد أن كانوا قد أقبلوا على الاستشهاد فرحة بانتصار حققه الأسرى بأجسادهم وإرادتهم بس الحمد لله رب العالمين إرادتهم وقوتهم لأربعين يوما بكين صرخن خوفا على أبنائهن وفي اليوم الأول من الشهر الفضيل أعلن الأسرى عبر اتصال هاتفي سمح لقادة الإضراب بإجرائه لدقيقتين فقط أن اتفاقا أنجز وأن الأسرى علقوا الإضراب وفي مؤتمر صحفي عقدته اللجنة العليا لمساندة الإضراب أعلنت أن الأسرى انتصروا بوحدتهم وكانت إسرائيل قد أعلنت منذ اليوم الأول رفض إجراء أي حوار مع قيادة الإضراب وعلى رأسها الأسير مروان البرغوثي لكن الاحتلال وبفعل صمود الأسرى ووحدتهم وبعد تدخل الرئيس الفلسطيني لدفع الولايات المتحدة للضغط على نتنياهو اضطر للاستجابة والنتيجة جلسة حوار استمرت عشرين ساعة ومفاوضات مباشرة مع قيادة الإضراب بعد خوض أطول إضراب جماعي لهم انتصر الأسرى بإرادتهم وأجسادهم على سجانيهم انتصار تحقق بإجبار الاحتلال على مفاوضة قيادة الإضراب وباستعادة مكاسب تحققت على مدار خمسين عاما لكن أحلامهم لم تقف هنا سقفها كسر القيود والحرية جيفارا البديري الجزيرة رام الله المحتل