هذا الصباح- طائرة ورقية مسيرة للتصوير الاحترافي

26/05/2017
قد لا تختلف هذه الطائرة المسيرة كثيرا عن الطائرات التي راجت استخدامها في تصوير المناسبات والأحداث الرياضية أو الإخبارية لكنها في نظر مصنعيها لا تخضع لضوابط استخدام تقنية الطائرات المسيرة في أماكن مزدحمة بل قد تحل هذه المشكلة لأن مداها محدود ومبربوطة بسلك يمنع تحليقها بعيدا أطلق على الطائرة الورقية فوتو وهي عبارة عن نظام كاميرا طائرة لتصوير أفلام الفيديو للمحترفين ابتكارها باحثون في معهد النظم الديناميكية والسيطرة في المعهد السويسري الفدرالي للتقنية في مدينة زيورخ مصنعوها إن بإمكان تشغيل مراوحه الأربع بإشارة واحدة سريعة وبإمكان مشغلي كاميرا الطائرة توجيهها إلى ارتفاع أقصاه ثلاثون مترا بجهاز تحكم من بعد ويكفي شحن بطارية الطائرة لتحليقها لمدة 40 دقيقة في الفضاء أو التحليق بشكل مستمر في حال رفضها بمصدر طاقة أرضي ويقول المبتكرون أن الطائرة الكاميرا مفيدة للصحفيين وبإمكانهم استخدامها في الحقول والملاعب وتغني المصورين عن تأجير الطائرات لالتقاط صور جوية كما ابتكر فريق الباحثين نظم طائرات ورقية مسيرة أخرى مزودة بمجسات تمكنها من الطيران حتى وقت سخونة ويسعى الفريق حاليا لتصنيع طائرات تقصف لمختلف الأغراض الصناعية ولها القدرة على حمل معدات عينية