صحة 24 مليون طفل عربي في خطر

24/05/2017
قالت منظمة اليونيسيف في بيان لها إن ما يقارب من 10 ملايين طفل في اليمن يواجهون المجاعة وانتشار سوء التغذية الحاد بسبب النزاع المستمر منذ عامين كما أكدت مصادر المياه الملوثة وتكدس القمامة إلى تفشي وباء الكوليرا وموت 323 شخصا في غضون الشهر الماضي فقط أما في سوريا فهناك نحو ستة ملايين طفل يعانون من شح المساعدات أو انعدامها نهائيا بينهم أكثر من مليوني طفل يعيشون تحت الحصار فضلا عن أن استهداف المستشفيات والمرافق الصحية بات أمرا مألوفا إذ بلغ المعدل نحو 20 هجوما في الشهر منذ مطلع هذا العام وإذا انتقلنا إلى العراق فهناك ما يزيد عن خمسة ملايين طفل أغلبهم من النازحين يواجهون استنفاذ إمدادات المياه خصوصا في المخيمات حول الموصل وحسب تقديرات اليونيسيف هناك خمسة وثمانون ألف طفل محاصر غرب الموصل انقطعت عنهم المساعدات الإنسانية على مدى الأشهر السبعة الماضية وفي قطاع غزة ثمة مليون طفل بحاجة إلى المساعدة فمنذ إغلاق محطة الكهرباء الرئيسية في شهر نيسان أبريل الماضي انخفضت إمدادات المياه وضعفت معها إمكانية معالجة مياه الصرف الصحي وإلى ليبيا حيث يخشى على نحو نصف مليون طفل من عدم الحصول على التلقيحات الضرورية خصوصا الحصبة والحصبة الألمانية بسبب النزاع المستمر منذ 2011 وفي السودان هناك مليونان وثلاثمائة ألف طفل في وضع خطير فقد تم تسجيل أكثر من ثمانية آلاف حالة إصابة بالإسهال المائي الحاد في ثمانية أشهر فقط خصوصا في مناطق استضافة اللاجئين من جنوب السودان