ليلة دامية في مانشستر البريطانية إثر هجوم انتحاري

23/05/2017
ليلة دامية عاشتها مانشستر البريطانية على وقع هجوم انتحاري ضرب قاعة الاحتفالات التي تتسع لواحد وعشرين ألف شخص بمجرد انتهاء حفل موسيقي لمطربة أميركية الهلع الذي أصاب حاضري الحفل غنية عن أي ديان غالبيتهم كانوا من الشباب وصغار السن كنا نستعد للخروج من المبنى حين سمعنا الانفجار كان لابد أن نركض بعيدا وهذا ما حدث فعلا كنا نسمع أصوات الصرخات والبكاء كان الجميع يركض في كل اتجاه كان شيئا مروعا الشرطة البريطانية التي أكدت سقوط عشرات القتلى والجرحى قالت إن الانتحاري كان بمفرده وفجر عبوة ناسفة بدائية الصنع خارج قاعة الاحتفالات الأولوية الآن بالنسبة لنا هي معرفة ما إذا كان المهاجم تصرف بمفرده أم ضمن شبكة يمكنني أن أؤكد أنه لقي حتفه في قاعة مانشستر إرينا للاحتفالات مسؤولون في الحكومة وصفوا الهجوم بالهمجي فيما أكدت رئيسة الحكومة تريزا مي أن العمل ما زال جاريا لتكوين صورة كاملة عن تفاصيله التعزيزات الأمنية وإغلاق محطات قطارات كانت إجراءات متوقعة في مانشستر الواقعة شمالي المملكة المتحدة لكن أصداء تلك الإجراءات الإحترازية وصلت العاصمة لندن التي أكد أن الوضع الأمني هناك يخضع الآن للمراجعة مضيفا أن سكان لندن سيشهدون زيادة في أعداد الشرطة في الشوارع الهجوم الانتحاري الذي يعد الأعنف منذ هجمات لندن منتصف عام 2005 يأتي في وقت شديد الحساسية حيث يستعد البريطانيون لانتخابات عامة بعد أسبوعين ألقى الهجوم ظلاله سريعا على الاستحقاق المرتقب فأعلنت الأحزاب السياسية تعليق حملاتها الانتخابية ولا يعرف بعد المدى الذي قد تبلغه تداعيات هجوم مانشستر الانتحاري