نتنياهو: إسرائيل تشاطر ترمب التزامه بتحقيق السلام

22/05/2017
من الرياض وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب لتل أبيب حفاوة الاستقبال عكس التطلعات قادة إسرائيل إلى طي صفحة الخلافات التي شابت علاقات البلدين في عهد سلفه باراك أوباما تصريحات ترامب في أرض المطار جاء أقرب إلى توقعات إسرائيل خاصة فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب وتمتين العلاقات بين الحليفين ترمب كرر مواقف أميركية سابقة لم تتجاوز حدود الآمال والأحلام بتحقيق السلام نحن نقف أمام فرصة عظيمة لخلق حالة من السلام والاستقرار لشعوب المنطقة ولمحاربة الإرهاب والانتصار عليه وخلق سلام وازدهار ولا طريق أمامنا لتحقيق ذلك إلا بالتعاون أما بنيامين نتنياهو فقال إن إسرائيل هي أول من وقف على رأس شعوب العالم في وجه الإرهاب وأكد على أهم شروطه لتحقيق السلام مع الفلسطينيين إسرائيل ملتزمة بالسلام الذي عبرت عنه لقد صنعنا السلام مع مصر والأردن ويد إسرائيل ممدودة للسلام الذي نتمناه سلام حقيقي قابل للحياة تدرك فيه الدولة اليهودية أن الأمن سيبقى بيدها وأن الصراع يجب أن ينتهي لا يبدو أن ترامب يحمل في جعبته خطة سلام واضحة المعالم ولا يبدو أنه يأتي لفرض حل للصراع لكنه يسعى في زيارته لإرساء دعائم بناء الثقة بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني والتمهيد لقمة سلام إقليمية بمشاركة مصر والأردن والسعودية لإطلاق جولة جديدة من المفاوضات يلقي ترمب بثقله لإنعاش عملية السلام ميتة سريريا ثمة من يقول أنه يجهل عقد الصراع فيها بين الطموح والواقع قد لا تكون حماسته الزائدة سوى آمال وأضغاث أحلام إلياس كرام الجزيرة القدس الغربية