"أريد البكاء".. اكتساح عشرات الآلاف من الحواسيب حول العالم

20/05/2017
كجراد انتشر ليكتسح عشرات الآلاف من الحواسيب حول العالم فيروسات الفدية الخبيثة أو الدودة وذكراي كما اصطلح على تسميتها إلكترونيا ضربت بيانات وأنظمة آلاف المؤسسات والشركات في نحو مائة وخمسين دولة عبر هجمات إلكترونية متزامنة وصفت بأنها الأكبر في التاريخ يستغل الفيروس ثغرة في نظام ويندوز ويتخفى على هيئة رسائل إلكترونية تحمل معلومات شخصية للأفراد إن قبلها حاسوب واحد تضررت كل الأجهزة المتصلة معه على ذات الشبكة ومعها البيانات المخزنة عليها توغر الفيروس في أجهزة شركات روسية وبريطانية وهمية إذ كانت الدول الأكثر ضررا حيث غز الفيروس أنظمة المشافي والمنشآت الطبية في إنجلترا وقرصنة بيانات المرضى مما أربك القطاع الصحي في البلاد وحال دون قدرة العشرات من المستشفيات على تقديم خدماتها للمرضى ذات الفيروس نجح أيضا في اختراق شبكات صالة ومؤسسة مالية ومصانع كبرى في إسبانيا وفرنسا ودول أوروبية أخرى إما أن تدفع ثلاثمئة دولار مقابل كل حاسوب متضررة أو تفقد بيانات مدى الحياة خياران وضعهما قراصنة ووراي أمام ضحاياهم خلافا لما درجت عليه الهجمات الإلكترونية في السابق من اكتفائها بسرقة البيانات لكن توصيات الخبراء والمراكز الأمنية طالبت المتضررين بعدم الاستسلام لمطالب القراصنة فمن شأن ذلك أن يعطيهم الضوء الأخضر لمزيد من الهجمات طمعا بالحصول على المزيد من الأموال