هذا الصباح-الأزمات الاقتصادية تفاقم موجات تسريح العمال

02/05/2017
مع تصاعد حدة الأزمات الاقتصادية التي تعصف حاليا بالسواد الأعظم من البلدان العربية شرع عدد من المؤسسات الخاصة والعامة بالمنطقة للاستغناء عن أعداد من الموظفين وترمي موجات تسريح الموظفين في الأغلب إلى تقليص ميزانيات التشغيل أو في إطار ما يسمى عملية إعادة هيكلة المؤسسات والهيئات لتكون أكثر مرونة مع الأوضاع الاقتصادية الجديد هذه الظروف قد تدعونا إلى طرح التساؤل التالي ما هي الخطوات التي يتعين على الموظف أن يتبعها إذا فقد وظيفته عادة ما تنصح كتب الإدارة والتنمية البشرية في هذا الصدد بالأمور التالية أولا غادر مؤسستك بشكل لائق وذلك لأن أي رد فعل سيء قد تقوم به سيضرك على الأرجح وربما بشدة في المرحلة التالية من حياتك المهنية ولذلك عليك التزام الصمت والتعامل بهدوء مع الأمر ثانيا إذا طلب منك مديرو التوقيع على أي مذكرة قانونية فلا توقع بشكل فوري بل يطلب منهم نسخة من المذكرة وقرأها وإذا وجدت بعض البنود المقلقة استشير خبراء مختصين بشأنها ثالثا لا تتقدم للاختبار بوظائف أخرى قبل أن تتخطى هذه الأزمة نفسيا فلا تقابل مدريك المحتملين بوجه غاضب أو يائس أو حسم رابعا أحصل على شهادات رسمية من المؤسسة عن سنوات الخبرة والترقيات التي حصلت عليها أثناء وجودك فيها حتى تفيدك عند التقدم لعمل جديد خامسا حافظ على علاقات طيبة بمديريك وطلب منه مساعدتك للتقدم لوظائف جديدة بشركات أخرى تعمل في نفس مجالك وقد تحتاج موظفين جددا وأخيرا حاول أن تنفق بحكمة وذلك كي تتجنب الوقوع في ضائقة مالية كفانا الله وإياكم شر خسارة وظائفنا