النواب الأميركي يبحث خدمات زبائن الطائرات

02/05/2017
وجهه مدراء شركات الطيران تساؤلات أعضاء الكونغرس ممثلي المستهلكين في هذه الحالة وانتقاداتهم الشرسة عندما يشتري احد الناخبين تذكرة الطائرة فإنه يتوقع معاملة حسنة من طرف شركة الطيران وموظفيها وهناك توقع أن الشركة ستصل بهم إلى وجهتهم بامان هذا بالضبط ما لم يحدث في رحلة يونايتد من شيكاغو بدل المعاملة الحسنة انتهى أحد الركاب مسحولا كانت يونايتد باعت عددا أكبر من المقاعد على إحدى الرحلات كانت بحاجة لسحب أحد الراكبين وإعطاء المقعد لأحد موظفيها وعندما لم يستجب أي من الركاب وقع الاختيار على أحدهم جاءت الشرطة لسحله أمام الركاب لأنه رفض التخلي عن مقعد دفع ثمنه بالكامل بعدها بأيام قليلة تعرضت راكبة أخرى لمعاملة خشنة من موظفي شركة أميركان إيرلاينز بسبب إشكال حول عربة الأطفال وبعد عاصفة من النقد الشديد هزت الإعلام وقطاعات واسعة من رواد وسائل التواصل الاجتماعي اضطرت يونايتد للاعتذار علنا دفعت مبلغا ماليا للراكب لتفادي المتابعات القانونية وأقرت مجموعة من التعديلات على آلية التعامل مع الركاب بهذا النوع من الجلسات تطرح الآن في الولايات المتحدة قضية حقوق المستهلكين لخدمات شركات الطيران بهذا النوع من جلسات الكونغرس ومع تكاثر الاحتجاجات تطرح الآن وقبل أي وقت مضى في الولايات المتحدة قضية حقوق المستهلكين لخدمات شركات الطيران في وضع كهذا لا حق للمستهلك في المتابعة القضائية ضد شركة الطيران ذلك مكتوب على التذكرة لهذا تم حل المشكل بعيدا عن المحاكم هناك عشرات من القوانين الأميركية التي أقرها الكونغرس لكنها لا تطبق دائما لحماية المستهلكين الرأي العام الأميركي يريد الآن مزيدا من المحاسبة ووقف ما يوصف بتغول شركات الطيران على حساب المستهلك ناصر الحسيني الجزيرة واشنطن