هذا الصباح- الإعاقة.. نقطة تحدٍ وانطلاق

17/05/2017
الإعاقة تبدأ عندما تستسلم لها وتنتهي عندما تؤمن بأنك قادر على تخطيها وعلى التعبير عن نفسك بشكل مبدع هذا ما أكده متحدثون في محاضرة بجامعة قطر في إطار مبادرة تجربتي وهي مبادرة تهدف إلى مشاركة الخبرات والتجارب الشخصية ونقلها عبر المجتمعات لأن الوعي بهذه التجارب كما يقول إبراهيم السادة مؤسس مبادرة تجربتي سيعزز البيئات الحاضنة لها ويدعم الحقوق التي يكفلها القانون والاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها الدول خصصت المبادرة لقاءها الأول للشباب المبدعين والفنانين من هؤلاء الفنانة العمانية الصفية البهلاني التي تعد من أبرز المدافعين عن حقوق ذوي الإعاقة في بلادها هدفي من المشاركة في هذه الفعالية اني اعمل توعية للمجتمع انو ما في شي ما تقدر تسوه التحدي هو العقل اشياء صعوبات إنك أنت تتجاوزها هذا وحده تحدي والشخص لازم يؤمن بنفسه عشان يتجاوزهها نفس الشيء صح أنا عندي اعاقات بس أقول للناس أنتم شوفوني كفنانة وليس اني انا عندي اعاقة بدأت رحلة صفية مع الفن منذ صغرها للتعبير عن مشاعر الغضب تجاه اختلافها ومواقف الناس والمدارس التي رفضت تسجيلها بسبب الإعاقة كانت ترسم وجوهها المخيفة لكنها توقفت عن رسم البشر لأنهم معقدون كما تقول ورسمت الأشياء المجردة والطبيعة غير أنها أدركت أن تجربتها الفنية لن تكون مكتملة إلا إذا عادت ورسمت الأشخاص والوجوه وأدركت أيضا أنها لن تتخلص من هذا الشعور إلا إذا عبرت عن إعاقتها وموقفها من ردود فعل الناس تجاهها صفية هذه فيلم عالمي المفروض تتبنى أي جهة في الخليج عندها قدرة على تمويل فيلم سينمائي أنا متأكد بإذن الله انه راح يكون من أعمق وأحسن القصص الإنسانية العظيمة في تحدي كل العقبات لإنسانه صنعت وحولت الرأي العام من الحديث عنها أنها معاقه إلى فنانة والدة صفيه صباح البهلاني قدمت تجربتها أيضا في تربية وتعليم صفية ودفعها إلى التمسك بمهاراتها الفنية فهي تحتفظ برسوماتها في مراحلها المختلفة وتوفر لها الدراسة والتدريب اللازمين لصقل موهبتها والتغلب على لحظات الضعف واليأس ومنذ سنوات طويلة تطوعت صباح ابنتها صفية في جمعيات أهلية لمساندة الأطفال من ذوي الإعاقة ومناصرة حقوقهم بنشوف مظهر خارجي وما نعرف قدراتهم اللي ممكن تطلع منهم فمهم جدا لأن الفعاليات هذا يظهر للناس ان ذوي الاعاقة لهم قدرات المفروض إحنا ما ننظر للجزء الخارجي فقط ننظر لداخل في قاعة ابن خلدون بجامعة قطر أقامت صفية معرضا للوحاتها التي تجسد مراحل متنوعة من حياتها ومسيرتها وتضيء تجاربها الشخصية والفنية على حد سواء لا حدود تحد الإرادة والإرادة عابرة للأمكنة والمسافات وبالنسبة إلى صفية تخطي التحديات تجاوز المحيط الشخصي إلى مناصرة ذوي الاحتياجات الخاصة والدفاع عن حقوقهم وكان الفن وسيلتها لتحقيق ذلك رفيعة الطالعي الجزيرة الدوحة