كتلة الوفاء تفوز بانتخابات مجلس طلبة جامعة بيرزيت

10/05/2017
في يوم حافل وخلال سبع ساعات من التصويت بلغت نسبة المشاركة فيها 74 في المائة انتخب طلاب جامعة بيرزيت أعضاء مجلس الطلبة خلف أبواب مغلقة ودون أي تدخل خارجي والنتيجة فوز الكتلة الإسلامية التي تمثل حركة حماس بخمسة وعشرين مقعدا تليها كتلة ياسر عرفات الذراع الطلابية لحركة فتح بـ 22 مقعدا بينما حصل اليسار الفلسطيني على أربعة مقاعد النهوض بمستوى الطالب الأكاديمي والتأكيد على ثابت المقاومه الذي هو من حق الشعب الفلسطيني الذي يعيش تحت الاحتلال والإبداع والتميز بكل ما تقوم به كتلة الوفاء الإسلامية وعلى رأسها تكريس مبدأ الوحدة الوطنية متمنين أن تعم هذه الأجواء الديمقراطية في جميع أنحاء الوطن سواء كانت في جامعات غزة وفي جامعات الضفة نؤكد هنا أن كتلة الشهيد عرفات لن تقف هنا ستبقتى تناضل في نضالها النقابي ونضالها الوطني وحتى خلال المناظرات التي عقدت بين الكتل المتنافسة برز دور الفصائل إذ أكدت كتلة فتح أن أبرز قادتها مروان البرغوثي يقود إضراب الأسرى عن الطعام ويحرم أعضاء الحركة في غزة من المشاركة في الحياة السياسية أما الكتلة الإسلامية فأكدت ملاحقة عناصرها في الضفة الغربية وخوفها من المشاركة العلنية مراقبون يرون أن جيل المستقبل يحاسب القادة من خلال الانتخابات هي ردة فعل على أداء السلطة سواء السلطة القائمة في قطاع غزة أو السلطة القائمة في الضفة الغربية كون في كثير من الأوقات تتم عملية الانتخاب كأداء عقابية وليست كأداة تأييد وكانت كتلة حماس قد فازت في انتخابات جامعة بيرزيت على مدار ثلاثة أعوام بينما فازت كتلة فتح هذا العام بأغلبية المقاعد في خمس جامعات بالضفة الغربية بينما يأمل الطلبة إجراء الانتخابات في جامعات قطاع غزة على مدار عقود شكلت الجامعات معقلا لتخريج القادة والمناضلين وانتخابات مجالسها عكست استطلاعا ولو مبسطا لتوجهات الفلسطينيين لكن أنظار الطلبة تتجه اليوم صوب القادة السياسيين بأن يجروا انتخابات تفضي إلى إنهاء الانقسام لا إلى تعميقه جيفارا البديري الجزيرة من داخل الحرم الجامعي في جامعة بيرزيت