هذا الصباح- لاعبات كرة قدم جزائريات في مواجهة الضوابط

08/03/2017
فتحية فتاة في العشرين من عمرها لاعبة كرة قدم محترفة في المنتخب الجزائري وفريق آفاق زلزال النساء بدأت شغفها بهذه الهواية منذ الصغر فلم تكن كغيرها من الصغار تلهو بالدمى بل كانت تفضل أن تستمتع بوقتها مع أولاد الحي بلعب كرة القدم فهي لعبة تعتبر في مجتمعها المحافظ حكرا على الرجال ومن الصعب تقبل فكرة مزاولة المرأة لهذه الرياضة بشغف وعشق تمارس هؤلاء النساء هذه الهواية رغم النظرة الاجتماعية السلبية بحقهن وقلة المدخول المالي الذي قد توفره هذه الرياضة أما عن الزواج فأسفت اللاعبات لكون كل رجل يتقدم لخطبتهن يضع شرطا أساسيا كرة القدم أو الزواج فتجد الشابات أنفسهن مضطرات لاتخاذ خيار مر وأمام هذا الواقع تبقى النساء عموما على أمل أن تتغير معتقدات ومفاهيم وأفكار المجتمع حتى يثبتنا أنهن قادرات على التفوق في جميع ميادين العمل