هذا الصباح- فرق إنقاذ على شواطئ كمبوديا

06/03/2017
على هذه الشواطئ في كمبوديا يأتي آلاف من السياح والسكان المحليين للاستمتاع بالطقس الجميل ومياه البحر المنعشة مع زيادة حوادث الغرق التي شهدتها البلاد في السنوات الأخيرة كان لا بد من ابتكار حلول عاجلة لهذه المشكلة تصنف كمبوديا الاعلى في نسب حوادث الغرق من بين مثيلاتها في دول جنوب شرق آسيا معظم من يتعرضون لهذه الحوادث هم من الاطفال هذا الوضع المقلق دفع بالسلطات إلى تكثيف جهودها في دعم الشواطئ بفرق إنقاذ تعمل على مدار الساعة معظم من يتعرضون لحوادث الغرق هنا اطفال وذلك ببساطة لأنهم لا يجيدون السباحة كما أن ذويهم يتركونهم يلهون دون رقيب مهمة هذه الفرق تتمثل في مراقبة الشواطئ والمصطافين وتزويد الشواطئ بالأعلام الملونة التي ترمز إلى عمق المياه أو إلى حالة البحر