مدينة جبيل اللبنانية من أقدم مواطن البشر

04/03/2017
لم يتوقف نبض الحياة في جبيل منذ آلاف السنين حاضر المدينة يتكئ على تاريخ عريق أما البحر فهو رفيق حجارتها قبل ثمانية آلاف سنة أنشأ صيادون مدينة جبيل قرب شاطئ البحر المتوسط بحسب المؤرخين أما اسمها استمدته من الأسطورة المتداولة عن أن الإله ايل كبير الآلهة لدى الكنعانيين أسس المدينة حيث وفرة الينابيع جبيل تعني جب ايل أي نبع الإله ايل تعتبر مدينة جبيل أقدم مدينة في العالم لا زالت مأهولة بالسكان منذ الالف الثامن حتى اليوم تنتصب قلعة جبيل صامدة على تلة قرب الشاطئ بناها الصليبيون كحصن اندفاعي عام 1104 ميلادية من حجارة قصور ومنازل مجاورة وفي القلعة اليوم متحف تعرض فيه قطع أثرية عديدة تشرف القلعة على قرية أثرية اكتشفت في عشرينيات القرن الماضي المكتشفات تابوت الملك أحيرام الذي شكلت كتابات نقشت عليه أساس الأبجدية التي نعرفها اليوم وقد نقل إلى متحف بيروت منذ عقود فيما تعرض توابيت أخرى قرب المقابر التي استخرجت منها ميناء جبيل معلم أثري آخر القوى في الأساس خليج صخري طبيعي ويروى أن الفينيقيين نقلوا خشب الأرز من الجبال عبر سواقي المياه إلى الميناء لتصديره عبر سفنهم إلى مصر قبل أربعة آلاف سنة ليست القلعة التاريخية في مدينة جبيل ولا ميناؤها البحري عاملي الجذب السياحي الوحيدين بل إن في المدينة أسواقا قديمة مليئة بالمحال والمطاعم والمقاهي يغلب الطابعان الترفيهي والفني على هذه الأسواق تبرز هنا الخدمات السياحية والصناعات الحرفية