كلمة سر سهلة قد تعني سهولة الاختراق

04/03/2017
كلمات السر باتت هما فالشخص الواحد لديه حسابات مختلفة على منصات التواصل والبريد الإلكتروني والهاتف والكمبيوتر وأنظمة العمل للتذكر يلجأ كثيرون لاختيار كلمات سر سهلة لكن سهولة تذكر قد تعني سهولة الاختراق سبلاش داتا شركة تحليل بيانات تصدر كل عام تقريرا يرصد أسوأ كلمات المرور تقريرها لعام 2016 وضع أسوأ خمسة وعشرين كلمة سر يسهل اختراقها وذلك على أساس تحليل خمسة ملايين كلمة سر تم تسريبها خلال العام الماضي في المرتبة الأولى وللعام السادس جاءت الأرقام من واحد لستة أسوأ كلمة سر وأكثرها شيوعا كلمة باسورد جاءت في المرتبة الثانية الرقم من 1 إلى 5 حل في المرتبة الثالثة الرقم واحد إلى ثمانية جاء في الترتيب الرابع كلمة المرور فوتبول صنفت في المرتبة الخامسة أما الحروف كيو واي فقد جاءت في المرتبة السادسة وهي الحروف التي تأتي متتالية في أعلى لوحة مفاتيح القائمة شملت كلمات سر مثل واحد اثنان ثلاثة أربعة وآي بي سي واحد اثنان ثلاثة ويلكوم وأدمن كلمات تعبر عن تساهل شديد لدى ملايين المستخدمين في تأمين أهم المداخل لخصوصيتهم الإلكترونية نصائح المختصين كثيرا لتأمين كلمات السر أهمها تغييرها من فترة لأخرى وعدم تكرار كلمة السر لأكثر من حساب والمزج بين الأرقام والرموز وعدم اختيار الاسم أو تاريخ الميلاد كحل سهل التذكر كل ذلك لتقليل احتمالات اختراق الحسابات وتأمين الخصوصية فكلمة سر ضعيفة أشبه بمن يغلق باب بيته ويترك المفتاح فوق الباب