هذا الصباح-فيلة بانكوك تلعب البولو لإعالة نفسها

11/03/2017
وسط تشجيع سكان بانكوك حثت هذه الفيلات الخطى للفوز بكأس دوري كينغ لعبة البولو فقد استعدت لهذا اليوم منذ زمن وهي مصممة على الفوز بجائزة دوري هذا العام للمساهمة في مشاريع الحفاظ على جنسها من الانقراض نحو ثلاثين فيلا اشتركوا في البطولة هو المهمة ليست سهلة فعلى أساسها النجاح في ضرب الكرة بعصا أقوى من عصي اللاعبين البشر بكثير نظرا لارتفاع الفيل الذي يقدر بثلاثة أمتار ولم يتساهل هذه المباريات بحجم القرى وأجبروه على لاعب البولو بكرة البولو العادية تنظم بطولة البولو للفيلة سنويا منذ خمسة عشر عاما وكان أول دوري لها في مدينتي هو في عام 2001 وقد نجحت حتى الآن في جمع أكثر من مليون وثلاثمائة ألف دولار خصصت جميعها لمشاريع رعاية الفيلة في البرية والمدجنة في تايلاند وقد أدى نجاح هذه الدوريات إلى تطبيقها في عدد من الدول الآسيوية بعض المتبرعين لم يكتفوا بالمشاركة في حملة التبرعات تشارك أيضا في ركوب الفيلة وهم يرون في قيادتها خبرة تختلف عن ركوب الفرس وتحتل مكانة خاصة في قلوب الآسيويين فقد كانت بالنسبة إليهم أيام الحروب الماضية حاملة جنود مدرعة واليوم انحسر دورها لأغراض سياحية ولم يبق منه تايلاند غير نحو ثمانية آلاف وكتعبير عن امتنان البشر لها عد القائمون على الدوري وليمة كبيرة من مختلف أنواع الخضراوات التي تحبها