معارك شرسة غرب الموصل وانسحاب جزئي للقوات العراقية

10/03/2017
يدور قتال شرس في أكثر من محور في الجانب الغربي من مدينة الموصل وحي العامل أحد الجبهات المستعرة خلال الساعات الأخيرة وبينما يقول قائد قوات العمليات الخاصة الثانية في الجيش العراقي إن تنظيم الدولة خسر الكثير من قدرته القتالية تظهر آلة دعاية تنظيم الدولة أنه مستمر في القتال تقول وكالة أعماق إن عددا غير محدد من القوات العراقية قتل وأصيب في هجمات بناحية بالوش وحيي الدواسة والعامل ومنطقة العبور وحسب مصادر أخرى فقد شن هجوما في تلعفر أدى لمقتل وإصابة عشرات من أفراد القوات الحكومية ومليشيا الحشد الشعبي إلى وسط غربي الموصل تقول مصادر في الشرطة الاتحادية إن قوات الرد السريع اضطرت الانسحاب من مناطق حاولت التقدم إليها بعد توصية من المستشارين الأميركيين على أن يستأنف التقدم بعد قيام طائرات التحالف بقصف مواقع التنظيم في تلك المناطق قصف يتزامن مع دعوة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إلى المواطنين بالبقاء في منازلهم من أجل حمايتهم بحجة أن مغادرتها تعرضهم للخطر لكن يبدو أن تقييم خطر القصف والاشتباكات مختلف لدى الأهالي الهاربين من المعارك وحركة نزوح مستمرة وعشرات العائلات تخترق الموت بحثا عن الحياة تشير الأرقام إلى نزوح 70 ألف شخص من مناطق غربي الموصل حتى الآن منهم ستة آلاف خلال الساعات الأخيرة فقط