النرويج أول بلد بالعالم يتحول للبث الصوتي الرقمي

01/03/2017
للإعلام المسموع جمهوره في السيارات والبيوت مثلا مازالوا يستمعون لتلك الإذاعات كل ما عليهم أن يضعوا الموجة على ال اف ام مثلا ثم يقلب الترددات ثم يصل لإذاعتهم المفضلة يجري الأمر هكذا في معظم البلدان في العالم حيث تلتقط الإشارة من مراسلات تنطح السماء في النرويج أصبح الأمر مختلفا وبقرار رسمي فلم يعد بمقدور أصحاب السيارات وربات المنزل أن يبحثوا عن ال اف ام التي اعتادوا عليها في جهاز الراديو القديم قررت الدولة التحول للعالم الرقمي تماما في عالم البث المسموع خلال المرحلة المقبلة تتوقع النرويج أن يساعد هذا النظام في توفير موارد مالية بقيمة 23 مليون دولار كل عام كما أن جودة الصوت أدق والمساحة التي يصل إليها ذلك البث غير محدودة خطوة النرويج التي تعد الأولى في العالم تعيد قصة القديم والجديد في عالم الإعلام الأجهزة الرقمية وفي كل منافسة من هذا النوع تتفوق على الأجهزة القديمة ويبدو أن الأمر سيكون شبيها بمرحلة تراجع الصحافة المطبوعة أمام المواقع على الإنترنت ستبدأ مرحلة تناقص الإذاعات المسموعة على الموجات الداخلية لترتبط تدريجيا بشكل كلي بالإنترنت ومع ذلك فإن هذا الانتقال سيتطلب وقتا اذ يرتبط بالأساس بالبنية التحتية للعالم الرقمي في كل دولة وبلا شك فإن الشعوب تختلف في قدرتها على التقاط هذا التسارع فضلا عن وجود أو ضعف منظومة الإنترنت نفسها لعل سائقي التاكسي لن يعجبهم الأمر فرحلة البحث عن تردد على ال اف ام أصبح فنا ومتعة في نفس الوقت