محمد عبد الله فرماجو رئيسا للصومال

09/02/2017
انتخابات وصفت بالتاريخية في تداول سلمي للسلطة في الصومال أصبح محمد عبد الله فرماجو الرئيس التاسع في تاريخ البلاد واصفا فوزه بأنه انتصار للشعب ووعد بتنفيذ ما رفعته من شعارات أثناء حملته الانتخابية اليوم نواب البرلمان الصومالي عبروا عن إرادة الشعب الصومالي وانتصارنا في هذا اليوم يعتبر انتصارا للشعب الصومالي وتطلعاته نحو غد أفضل الانتخابات التي يتنافس فيها 21 مرشحا لمنصب الرئاسة اشتدت المنافسة فيها بين الرئيس المنتخب والرئيس المنتهية ولايته حسن شيخ محمود الأخير أقر بهزيمته بعد أن تيقن من أنه لم يحقق أي تقدم ملموس في الجولة الثانية آخر ما أطلب من الجميع هو مساعدة الرئيس الجديد والوقوف إلى جانبه لكي يؤدي واجباته ومسؤولياته تجاه هذا الوطن ولعل قرار أغلبية كبيرة من نواب البرلمان التماشي مع رغبة المواطنين ساهم في انتخاب محمد عبد الله فرماجو رئيسا للصومال كونه السياسي الوحيد الذي يستند تأييده من الشعب الرئيس المنتخب من مواليد عام 62 يحمل الجنسية الأميركية حيث تلقى تعليمه الجامعي وفي أكتوبر عام 2010 عينه الرئيس الانتقالي السابق شريف شيخ أحمد رئيسا للحكومة لكنه ما لبث أن قدم استقالته بسبب ما عرف باتفاقية كمبالا لنزع فتيل أزمة بين الرئيس الصومالي آنذاك شريف شيخ أحمد ورئيس البرلمان شريف حسن شيخ آدم اكتسب فرماجو تأييدا شعبيا واسعا وتكن له القوات الصومالية احتراما أكثر من أي سياسي آخر لكن أمامه تحديات صعبة في سعيه لتحقيق تطلعات الشعب الصومالي عمر محمود الجزيرة