عـاجـل: الجبير: إيران معزولة لأنها تدعم الإرهاب

السيسي: لن نسمح بانضمام أصحاب "التوجه الديني" للجيش

09/02/2017
بإضافات عديدة وخطاب مختلف خرجت الندوة التثقيفية الرابعة والعشرون للقوات المسلحة المصرية التي لا يتخلف عنها السيسي منذ كان وزيرا للدفاع شهدت الندوات المماثلة في السنوات السابقة معظم تصريحات السيسي الفريدة لكنه هذه المرة كان حريصا على توجيه رسائل محددة أفاض الرئيس المصري في الحديث عما سماها التوجهات الدينية التي يحظر وجودها داخل مؤسستي الجيش والشرطة هو توجيه مباشر لإقصاء شرائح من المصريين بناءا على عبارة رآها كثيرون فضفاضة التوجهات الدينية تتلاشى فيها حدود المقصود بين الانتماء لجماعات دينية أو التدين بوجه عام وهو ما يحذر منه كثيرون حيث يستدل بمظاهر التدين على شبهة الانتماء أسفر انقلاب السيسي العسكري عام 2013 عن شرخ مجتمعي غير مسبوق في مصر ولأن تكفلت السنين اللاحقة وتقاسم الأزمات بين عموم الشعب أو شيء من هذا الصدع فإن تصريحات أو توجيهات رئاسية كهذه يخشى أن تكرسه مجددا في اللقاء التثقيفي عرض فيلم عن الإرهاب ليس في مصر بل في العالم كله وكان واضحا على وتر مآسي شعوب مجاورة لم تقتصر هذه المرة على سوريا والعراق وكان التعقيبات السيسي مباشرة في استحضار المن على المصريين بما يقول إنه استقرارا وأمانا تنفيه تقارير محلية ودولية كثيرة كان لافتا في الحفل استدعاء أحداث يوليو 2015 في سيناء والتي شهدت مقتل عشرات من جنود الجيش المصري على يد جماعات مسلحة تنتمي لتنظيم الدولة اعتبر السيسي في تعليقه اليوم ما حدث آنذاك معركة فاصلة حالت دون إعلان ما يعرف بولاية سيناء حسب قوله لكن أحداث تلك الفترة وما تلاها حتى اليوم تؤكد جميعا على أن سقوط القتلى من الجنود والضباط المصريين ما زال مستمرا لاحظ متابعو الندوة المذكورة استحضار خطاب ديني مباشر على لسان دعاة مثيرين للجدل بالتوازي مع استحضار رموز ثقافية من أعماق نظام مبارك كما لم تغب بعض طرائف السيسي التي التقطها رواد مواقع التواصل