خامنئي: تهديدات ترمب لا تخيفنا

07/02/2017
تهديدات بالجملة تصعيد وتصعيد مضاد بين طهران وواشنطن أراد ترمب أن يقول إنه مختلف وحازم فنصح الإيرانيين بأن يشكروا باراك أوباما على طيبته لكن المرشد الإيراني يقرر أن يشكر ترمب يقول المرشد إن الرئيس الأميركي وفر الكثير من الوقت والجهد حين كشف الوجه الحقيقي لأميركا نحن لا نهاب هذا القادم إلى البيت الأبيض والشعب سيرد عليه بل إننا نشكره لأنه أظهر الوجه الحقيقي لأميركا وفضح الفساد السياسية والأخلاقية والاقتصادي الذي نتحدث عنه منذ أكثر من ثلاثين سنة مطار أصفهان في ايران ومشهد ربما يزعج الرئيس الأميركي بموجب الاتفاق النووي تتسلم إيران شحنة روسية رابعة وأخيرة من اليورانيوم الخام النقي المعروف باسم الكعكة الصفراء لم يكن ذلك ليتم لولا الاتفاق الذي يصفه ترمب بأنه مشين والأسوأ تاريخيا يواجه روحاني تهديدات وانتقادات ترمب بالدعوة إلى محادثات تشمل قضايا المنطقة على غرار المفاوضات النووية أي أن يخرج الجميع رابحا وصلنا إلى مرحلة لم يعد بإمكان الرئيس الأميركي الجديد فيها تحمل الاتفاق النووي الذي يعد مصلحة للجميع بإمكان اتفاق أن يكون نموذجا جيدا ومنطلق لمحادثات بشأن قضايا المنطقة الأمنية والسياسية بهدف جلب الأمن والاستقرار يتغزل ترمب بروسيا بوتين تتحمس موسكو وترد بغزل شبيه لكنها تخالف الإدارة الأميركية بشأن إيران فالعقوبات الأميركية غير قانونية وإيران ليست دولة إرهابية بل شريكة في الحرب على الإرهاب يبدو أن إيران تستبق حين تقول إنها متمسكة بالاتفاق النووي كما هو دون أي تغيير فقبل أيام فقط قال علي أكبر صالحي للجزيرة إن الاتفاق مكتمل ومغلق فلا تفاوض ولا تعديل عبد القادر فايز الجزيرة