هذا الصباح- صياغة الذهب بلبنان.. حرفة من جمال

04/02/2017
بريق الألماس لمعان نذهب مشهدان أخذان بالنسبة لكثيرين اللبنانيون من بين الأوائل في المنطقة العربية الذين صقلوا المعدن الأصفر ورصعوه بأحجار كريمة قبل مائة وخمسين عاما تقريبا صناعة المجوهرات ازدهرت مع لجوء عائلات أرمينية إلى لبنان مطلع القرن العشرين ذلك أن الأرمن مشهورون بخبرتهم في هذا المجال تسلك المجوهرات مسارا طويلا لتصنيعها يمتد أشهرا في بعض الأحيان والأمر فيه كثير من الدقة والحرفية تصبح قوالب الشمع التي تتخذ شكل قطعة المجوهرات جاهزة حتى يسحب الذهب عبر آلات ليذوب تنطلق بعدها مرحلة نحت الذهب وتجذيبه وتلحيم أقسام قطعة المجوهرات بعدئذ تأتي عملية تنظيف أولية ومن ثم تضعف الأحجار الثمينة الإتقان في العمل والحرفية العالية عاملان أساسيان جعل من اللبنانيين روادا في مجال صناعة المجوهرات وذلك ما وضع هذا القطاع في مراتب متقدمة على المستوى الاقتصاد اللبناني ازدهار هذا المجال أدى إلى نشأة أسواق خاصة بالذهب في أكثر من منطقة لبنانية كما أن الصادرات من هذا القطاع تأتي في طليعة الصادرات الصناعية اللبنانية إلى الخارج وتتنوع أسواق التصدير بينما هو للعرب وتحديدا دول الخليج وما يستهدف أسواقا أوروبية ويحتاج قطاع صناعة الذهب والمجوهرات في لبنان إلى خفض الضرائب المفروضة عليه حسب ما يقول العاملون في هذا المجال أن الصناع أصبحوا يبحثون عن أسواق خارجية بديلة من تلك التي تعاني من أزمات مالية أدت إلى تراجع طلبها على المجوهرات ذات المنشأ اللبناني جوني تونس الجزيرة بيروت