عـاجـل: قائد الحرس الثوري الإيراني: المطارات والمنشآت النفطية السعودية لم تعد آمنة أمام هجمات الحوثيين

ازدياد معاناة جزيرة الفشت اليمنية

04/02/2017
اربعون كيلومترا هي المسافة التي يستغرقها الزورق من أقرب نقطة في شاطئ مديرية ميدي للوصول إلى الجزيرة الوحيدة المأهولة بالسكان في محيط من الجزر الصخرية المهجورة التي تتبع محافظة حج اليمنية يعرفها اليمنيون باسم جزيرة فشت تتمتع بموقع جغرافي مهم في البحر الأحمر وتشتهر بشواطئها الرملية ناصعة وبخضرة مياه بحرها يعيش سكانها على مهنة الصيد وهم يعرفون بالكرم وبحسن وفادة الضيوف بالرغم من فقرهم المدقع لكنهم يعيشون فيها اليوم وضعا أسوأ مما كانوا عليه فمنذ أن سيطرت قوات الجيش الوطني على مديرية ميديا الساحلية فرضت ميليشيات الحوثي عزلة تامة على الجزيرة وقطعت عنها شبكات الاتصالات كما أن الصيد الذي يعتاشون منه أصبحت دونه مخاطر جمة منذ اندلاع الحرب في اليمن لكن المشكلة الرئيسية التي يعاني منها سكان الجزيرة فتتمثل بانعدام المياه الصالحة للشرب ما يضطر الأهالي إلى الإبحار عشرات الكيلومترات باتجاه بلدة لحية الساحلية التي تتبع محافظة الحديدة على الساحل الغربي لليمن والاستعانة بالحمير لنقل المياه مسافات طويلة من الشاطئ إلى منازلهم يذكر أن جزيرة الفشت كانت تعيش في الماضي القريب تهميشا من قبل نظام الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح كغيرها من عشرات الجزر المحرومة من أبسط الخدمات الأساسية حيث لا يوجد فيها سوى مدرسة واحدة ومركز صحي وكلاهما بحاجة إلى إعادة ترميم