هذا الصباح- قرية يابانية بقائمة التراث الإنساني العالمي

03/02/2017
شيراكاوا ليست مجرد قرية مثل سواها من قرى اليابان فهي أولا ضاربة الجذور في الجغرافيا اليابانية كما هي في التراث والخبرات الحياتية التي راكمها السكان وكل هذا أهالها لدخول قائمة اليونسكو للتراث الإنساني حافظت القرية على طابعها المعماري المتوارث فكل المباني هنا شيدت من الخشب يوم كان الناس أكثر اقترابا من الطبيعة وأكثر اعتمادا عليها يعود تاريخ إنشاء هذه المنازل إلى بدايات القرن الثامن عشر وهي تتميز بسقوفها المخروطية وفقا لنمط البناء المعروف محليا بكاشو القرية تحولت إلى قبلة للسياح من داخل وخارج اليابان لاسيما بعد ضمها لقائمة التراث الإنساني حاليا تحتفل شيراكاوا بمهرجان الأضواء السنوي الذي ينظم في عز فصل الشتاء مهرجان يلتمس الضوء كنقيض للعتمة لاسيما في ليالي الشتاء عندما يلف الظلام المكان ليل ساكن لا يخفي جمال المكان بل يضفي عليه مزيدا من الجمال زوار من مختلف الأعمار للتمتع بطبيعة كانت ومازالت سخية مع شيراكاوا