مئات العالقين على الحدود بين باكستان وأفغانستان

28/02/2017
زارينا سيدة أفغانية متزوجة من باكستاني أتت قبل أسبوعين إلى أفغانستان لتودع أمها التي فارقت الحياة لما أرادت العودة إلى باكستان وجدت بوابة طورخم مغلقة أمامها وأمام مئات آخرين على الطرف الآخر من هذا المعبر ينتظرها زوجها ما ذنبنا نحن لدي جواز سفر أولادي كلهم صغار يكاد قلبي ينفطر من أجل أولادي منذ أكثر من أسبوع أغلقت السلطات الباكستانية جميع المعابر وشددت الحراسة على الحدود لمنع كل القادمين إلى أراضيها من أفغانستان وإن كانوا باكستانيين يعملون في أفغانستان نحن هنا منذ عشرة أيام ماذا تريد من إغلاق طورخم هناك أطفال ونساء ومرضى وعجز ينتظرون فتح المعبر نريد أن تتوصل إلى اتفاق لفتح الطريق تفتح بوابة باتجاه أفغانستان فقط لنقل الجثامين إليها وترحيل المبعدين من اللاجئين الأفغان الذين يتم القبض عليهم داخل الأراضي الباكستانية أما هؤلاء فلا أحد يعرف متى ينتهي انتظارهم وتفتح بوابة تورخام أمامهم الطريق مغلق ونحن نأتي هنا يوميا الأطفال والنساء والمرضى والشيوخ يأتون وينتظرون منذ عشرة أيام والطريق مغلق ولا نعرف متى يفتح الحدود الأفغانية الباكستانية تغلق بقرارات سياسية يتضرر بسببها عامة الناس من ذوي المصالح والأمراض على طرفي خط ديوراند الذي يفصل أفغانستان عن جارتها الشرقية باكستان يبدو أن معبر طورخم سيظل مغلقا ما لم يحصل انفراج في علاقات كابول وإسلام آباد عبر قنوات دبلوماسية وإلى ذلك الحين ينتظر هؤلاء على قارعة الطريق ولي الله شاهين الجزيرة