السلطة الفلسطينية تقرر إجراء الانتخابات بالضفة دون غزة

28/02/2017
بعد تأجيل إجرائها قبل أربعة أشهر وانتهاء المهلة التي منحت لحركة حماس كما عبرت عن ذلك الحكومة الفلسطينية بشأن إجراء انتخابات الهيئات المحلية جاء الرد عقب اجتماع الحكومة الأسبوعي في بيت لحم ليحدد موعد إجراء الانتخابات في الضفة الغربية في الثالث عشر من مايو أيار المقبل واستثناء قطاع غزة من تلك الانتخابات ليس من حق أي فصيل أن يمنع الانتخابات في اي منطقة وهذا حق دستوري وحق قانوني لكافة أبناء فلسطين لا يوجد حد يمنعهم الآن بما أن حركة حماس قررت عدم إجراء الانتخابات في قطاع غزة سنجري الانتخابات في الضفة الغربية في 13 مايو وفي ردها على استثناء غزة من الانتخابات نددت حركة حماس بقرار الحكومة الفلسطينية واعتبرت أنه يصب في خدمة مصالح فئوية استمرار تصرفات حكومة الحمد لله على أنها حكومة فتحاوية وليست حكومة الوفاق واستمرار النهج الفئوي وحالة التفرد بالقارة الفلسطينية التي يمارسها الرئيس عباس أمام هذا التباين سعت مؤسسات المجتمع المدني خلال الأشهر القليلة الماضية إلى تهيئة الأجواء المناسبة لإجراء الانتخابات بالتزامن في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة لكن جهودها لم تكلل بالنجاح ونحن لن ندخل بدور وساطة بين الطرفين ولكن حاولنا قدر الإمكان أن نهيئ الأجواء لإجراء انتخابات محلية في الضفة الغربية وقطاع غزة بالتزامن وفي ظل هذا المشهد المحتقن أعربت لجنة الانتخابات المركزية عن أملها في استمرار المساعي للتوصل خلال الشهرين المقبلين إلى توافقات لاكتمال المشهد الانتخابي يذكر أن عدد الهيئات المحلية بلغ 416 هيئة محلية بينها خمسة وعشرون هيئة في قطاع غزة قرار الحكومة الفلسطينية بشأن إجراء الانتخابات المحلية في الضفة الغربية وإرجائها في قطاع غزة يعتبر تطورا لافتا في الأزمة الفلسطينية الداخلية وينذر بإمكانية الانشغال بمناكفات فلسطينية فلسطينية على حساب القضية الأهم وهي مواجهة الاحتلال الإسرائيلي سمير أبو شمالة الجزيرة رام الله فلسطين