ماليزيا تعلن خلو مطار كوالالمبور من المواد الكيميائية

26/02/2017
عملية مسح لمطار كوالالمبور نفذتها فرقة حماية من أسلحة الدمار الشامل بحثا عن آثار يخشى أن يكون قتلة جونغ نام شقيق رئيس كوريا الشمالية تركوها خلفهم بعد أن ثبت لدى السلطات أن الضحية قتل بغاز الأعصاب في إكس المحرمة دوليا بعد التحقق من نوعية المادة المستخدمة شعرنا بالحاجة إلى إجراء مسح شامل للتحقق من أن المطار آمن من أي مواد ضارة أو تلوث من مواد خطرة وحدها السفارة الإندونيسية في كوالالمبور إلى جانب فريق التحقيق تمكنت من الاستماع لإحدى متهمتين رئيسيتين بقتل جونك نام ونقلت عنها أنها لم تكن تعرف الهدف الحقيقي من وضع زيت على وجه الضحية بينما قالت الشرطة الإندونيسية إنها تحقق بصلة أنشطة مخابرات كوريا الشمالية في أراضيها في عملية مطار كوالالمبور لقد تأكدنا من وضعها الصحي ومن الشائعات الكثيرة التي تدور حولها وسوف نتحدث عن جميع الحقائق بعد التشاور مع المحامي المكلف بمتابعة القضية تعتقد السلطات الماليزية أن أربعة مطلوبين كوريين شماليين في قضية مقتل جونغ نام أقاموا في هذا المجمع السكني بضواحي كوالالمبور وعثر بداخل شقتهم بعد مغادرتهم على مركبات كيميائية وأدوات حولت لفحص مخبري لا تعرف السلطات الماليزية حجم المواد الكيماوية التي كانت بحوزة كتلة جونغ نام ورغم محاولتها طمأنة السكان والمسافرين بألا أضرار على الصحة العامة فإن مصادرة مواد كيماوية من هذا المجمع السكني أبقى القلق قائما سامر علاوي الجزيرة كوالالمبو