عشرات القتلى بغارات النظام في إدلب وأريحا وحمص

26/02/2017
يلملموا هؤلاء بقايا أشلاء من مسرح الجريمة كانوا على مدى ست سنوات شهودا على بشاعتها لا يعرف الناس هنا لما يقصفون هذه المرة هل هو قصف من أجل القتل فقط كما عودهم النظام أم انتقاما لقتلى فرع الأمن العسكري وأمن الدولة في حمص على يد هيئة تحرير الشام الثابت حاليا في مناطق المعارضة هو استمرار موجة الموت لكن هذه المرة بوتيرة أعلى تصعيد مكثف للغارات الجوية من قبل النظام على الأحياء السكنية وسوق شعبي في مدينتي إدلب وأريحا أدى إلى مقتل العشرات وإصابة آخرين هنا في الغوطة الشرقية في ريف دمشق انقشع غبار قصف قوات النظام عن عدة قتلى وجرحى بينهم أربعة أطفال وفي حرستا القريبة من دوما وفي أحياء القابون وبرزة شرق العاصمة لم يختلف المشهد كثيرا مكاسب عسكرية تريد قوات النظام تحقيقها على الأرض على وقع مفاوضات جنيف بحجة مواجهة الإرهاب والانتقام لتفجيري فرع أمن الدولة والأمن العسكري في حمص عشرات الغارات التي تشنها طائرات النظام على حي الوعر المحاصر في حمص وعلى مناطق المعارض في الريف الشمالي للمدينة ما أوقع قتلى وجرحى وألحق دمارا كبيرا في المنازل والممتلكات