هذا الصباح -فنجان الشاي ذو الفوائد الصحية

25/02/2017
يوضع في رمضان ساخنا يعد الشاي هنا في هذا المقهى الأردني باعتماد طقوس تقليدية مستلهمة من طريقة تحضير الشاي طريقة رغم بساطتها لها جاذبية في نفوس رواد هذا المكان الذي ما فتئ يقدم أقداح الشاي المنكهه الأعشاب الطبيعية مقهى ذاع صيته في هذا النوع من الشاي وهو ما مكنه من ديمومة تواصلت على مدى 14 عاما ويحرص صاحب المقهى على اختيار الأعشاب الطبيعية بكل دقة وعناية فائقة ليحافظ على قيمتها الصحية الشاي دافئا بنكهة الزنجبيل والليمون والعسل والينسون يشفى متذوق من كل ألم يلم به لاسيما خلال فصل الشتاء لنزلات البرد وآلام المعدة وغيرها ويتم تجهيز الأعشاب المختار بعناية وتنقيتها من الشوائب ثم تنظيفها لخلطها مع الشاي والزنجبيل الطازج والعسل والماء المغلي على حبات الرمل الساخنة مشروب شائع في مختلف مناطق الأردن ما زاد من توافد الزبائن الذين أقبلوا بشغف على شرائه ويعد الشاي بمختلف أنواعه من ضروريات الحياة اليومية في مختلف الدول العربية فلا يخلو مجلس أو بيت من تقديم أقداح الشاي بل يعتبر أحد مكونات الثقافة التقليدية