غموض وانتظار التحقيقات بماليزيا حول اغتيال كيم

22/02/2017
تعزيزات أمنية مفاجئة في محيط معهد الطب الشرعي في كوالالمبور ولدت انطباعا بأنها لحماية هانسول نجل الأخ غير الشقيق لرئيس كوريا الشمالية لكن هذا الاعتقاد تبدد بنفي خبراء الطب الشرعي تلقيهم أي عينة من مقربين من الضحية بهدف التحقق من هويته بفحص دي ان إيه العينات الطبية سلمت لمسؤول الشرطة فور الانتهاء من عملية التشريح لإرسالها إلى مختبر لتحليلها هذه التحليلات وتهدف إلى التعرف إلى هوية المتوفى وسبب الوفاة وكلاهما لم يحدد بعد شكك سفير كوريا الشمالية في كوالالمبور في تحقيقات الشرطة الماليزية وكرر المطالبة بتسليم الجثة لحكومة بلاده قوبلت تصريحاته بردود فعل ماليزية غاضبة طالبته باحترام قوانين البلاد والأعراف الدبلوماسية نريد أن نتعامل مع هذه القضية بعيدا عن العلاقات الثنائية فهي قضية جنائية تتعلق بشخص من كوريا الشمالية لكنه لم يكن يعيش في بيونغ يانغ ولم يأت منها والتوجه هو يجب أن تعاد جثته إلى أسرته شح المعلومات ولاسيما تلك المتعلقة بالتحقيق الجنائي تسبب في حالة إحباط لصحفيين محليين وأجانب ظلوا يتابعون القضية على مدار الساعة أما رعايا الكوريتين في ماليزيا فهم يراقبون التطورات السياسية بصمت وإن لم يخف بعضهم توجسه من تأثيرات هذه القضية على أنشطتهم التجارية تبدو ماليزيا حذرة بشأن التحقيقات الجارية في مقتل شخصية كورية شمالية في مطار كوالالمبور بينما يرى مراقبون أن بيونغ يانغ خاطرت بعلاقات صداقة تربطها بكوالالمبور إذا ثبت تورط مخابراتها بعملية اغتيال جونغ نام في الأراضي الماليزية سامر علاوي الجزيرة كوالالمبور